تقارير

الذكاء الاصطناعي يمكنه معرفة ما إذا كنت ستصاب بالخرف لاحقًا فى الحياة

AI بالعربي – متابعات

الخرف هو تدهور الأداء الإدراكي التفكير والتذكر وحل المشكلات والتفكير الذي يمكن أن يتداخل مع الحياة اليومية، على الرغم من أن الخرف أكثر شيوعًا عند كبار السن، إلا أنه ليس جزءًا من الشيخوخة الطبيعية، يمكن أن يؤثر أيضًا على الشباب.

خلصت دراسة نُشرت في JAMA Network Open، أن الذكاء الصناعى يمكن أن يتنبأ بخطر الإصابة بالخرف.

صرح باحثون من جامعة إكستر أن التعلم الآلي، وهو شكل من أشكال الذكاء الاصطناعي، يمكنه أن يحدد بدقة من سيصاب بالخرف، بناءً على النتائج التي توصلوا إليها ، اقترحوا أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يساعد في تحسين تشخيص الخرف وتقليل التشخيص الخاطئ للحالة.

يتنبأ الذكاء الاصطناعي بدقة بمن سيصاب بالخرف في غضون عامين

بالنسبة للدراسة، قاموا بتحليل البيانات من أكثر من 15300 مريض حضروا إلى عيادات الذاكرة في الولايات المتحدة، على الرغم من أن الكثيرين كانوا يعانون من مشاكل في الذاكرة أو وظائف الدماغ الأخرى، لم يتم تشخيص أي منهم بالخرف في بداية الدراسة.

خلال فترة الدراسة (بين 2005 و 2015)، تم تشخيص 1568 حالة من الخرف في غضون عامين من زيارة عيادة الذاكرة، ووفقًا للباحثين، يمكن لنموذج التعلم الآلي الخاص بهم التنبؤ بحالات الخرف الجديدة هذه بدقة تصل إلى 92%.

حددت نماذج التعلم الآلي بدقة التشخيص الخاطئ للحالة، من إجمالي تشخيصات الخرف الجديدة ، بدا أن حوالي 8% (130 حالة) خاطئة، حيث تم عكس تشخيصهم لاحقًا، وذكر المؤلفون أن نموذج التعلم الآلي كان قادرًا على تحديد أكثر من 80 % من هذه التشخيصات غير المتسقة.

وهذا يعني أن الذكاء الاصطناعي لا يمكنه فقط توقع الإصابة بالخرف ، بل يمكنه أيضًا تحسين دقة هذه التشخيصات.

يجب الانتباه لأعراض الخرف

على الرغم من أن فقدان الذاكرة غالبًا ما يكون أحد العلامات المبكرة للخرف، إلا أن فقدان الذاكرة لا يعني دائمًا أنك مصاب بالخرف، هناك أسباب مختلفة لفقدان الذاكرة، قد تختلف أعراض الخَرَف اعتمادًا على السبب أو المنطقة المتضررة في الدماغ، ولكن تتضمن العلامات والأعراض الشائعة ما يلي: صعوبة التواصل أو العثور على الكلمات أو التفكير المنطقي أو حل المشكلات والتعامل مع المهام المعقدة والتخطيط والتنظيم ؛ الارتباك.

يمكن للمرء أيضًا تجربة تغيرات نفسية مثل الاكتئاب والقلق والبارانويا والإثارة والهلوسة، إذا كنت تعاني أنت أو أحد أفراد أسرتك هذه الأعراض، فاستشر الطبيب، يمكن عكس بعض أسباب الخرف بالعلاج.

كيفية تقليل خطر الإصابة بالخرف

بينما لا يمكن تغيير بعض عوامل خطر الإصابة بالخرف، مثل العمر والتاريخ العائلي، إلا أن هناك العديد من العوامل التي يمكن معالجتها لتقليل المخاطر. وهي: النظام الغذائي غير الصحي وقلة التمارين الرياضية، والإفراط في تعاطي الكحول والتدخين، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليسترول، والسمنة، والسكري، وصدمات الرأس، واضطرابات النوم، ونقص الفيتامينات والتغذية.

المصدر
اليوم السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى