أخبار

اتفاقية بين “إيتيدا” وجامعة بوهانج للعلوم والتكنولوجيا لمنح ماجستير فى الذكاء الاصطناعى

متابعات – AI بالعربي 

وفرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لطلاب كليات الهندسة والحاسبات منح في درجة الماجستير المهني من جامعة بوهانج للعلوم والتكنولوجيا POSTECH- أكبر جامعة في آسيا والثالثة على العالم- في تخصص الذكاء الاصطناعى وعلوم البيانات للطلاب الملتحقين بمبادرة بُناة مصر الرقمية، وذلك بالاتفاق بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا”، والجامعة.

وتهدف الاتفاقية إلى تنمية القدرات من خلال التعليم والتدريب لما تمثله من عنصر أساسى لازدهار المجتمعات؛ وتأهيل الخريجين للحصول على فرص عمل متميزة في قطاع الأعمال ومن ضمنها الشركات الكورية العاملة في مصر، كما سيكون لهم دور مؤثر في المساهمة في تنمية الاقتصاد المصري.

وأكد المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، أن الاتفاقية ستعمل أيضا على تشجيع التعاون بين مجتمع الأعمال والأوساط الأكاديمية لخلق قيمة مضافة في صناعة تكنولوجيا المعلومات، وتوسيع نطاق وقاعدة المهارات عالية القيمة في مختلف المسارات التكنولوجية.

يذكر أن مبادرة “بُناة مصر الرقمية”، أطلقتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وهى منحة مجانية، مقدمة للمتفوقين من خريجى الجامعات المصرية الحكومية والخاصة، حديثى التخرج من كليات: هندسة، حاسبات ومعلومات، علوم قسم رياضة، حاسب آلى وإحصاء، وفنون تطبيقية وفنون جميلة، واقتصاد وإدارة أعمال، وتخطيط عمرانى، ومن جميع المحافظات، يتم اختيارهم طبقا لشروط ومعايير قبول محددة.

وتتكون المبادرة من أربعة محاور رئيسية؛ هي: المحور التقنى، والذى يحصل الطالب بمقتضاه على درجة الماجستير المهنى، في أحد التخصصات التالية: علوم البيانات والذكاء الاصطناعي، والأمن السيبراني، وعلوم الروبوتات والأتمتة، والفن المعمارى الرقمى والفنون الرقمية، والتكنولوجيا المالية وذلك بالشراكة مع كبرى الجامعات العالمية المرموقة.
بينما يهدف المحور الثانى من المبادرة، إلى بناء المهارات الشخصية الداعمة للجانب التقنى، والتى من بينها مهارات القيادة والاتصال ومهارات العرض وقدرة التحدث أمام الجمهور، وأيضا تزويد الطالب بمقدمة أساسية عن مفاهيم الأعمال ووظائف الأعمال الرئيسية.
ويعنى المحور الثالث من المبادرة، بإكساب الطلاب مهارات اللغة الإنجليزية، فيما يتمثل المحور الرابع للمبادرة في التدريب العملى بهدف اكتساب الخبرة العملية.

ويتم تنفيذ المبادرة بالتعاون مع عدد من كبرى الجامعات العالمية المتخصصة في المجالات التقنية الحديثة، وعدد من الشركات المحلية والعالمية العاملة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومجالات تنمية المهارات القيادية، وتطوير المهارات اللغوية.

close


اشترك ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
البوابة نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى