تحذير من نقص رقائق الذكاء الاصطناعي

15

AI بالعربي – متابعات

تتوقع شركة فوكسكون التايوانية، أكبر شركة لتصنيع أجهزة آيفون والأكبر بمجال خدمات المنتجات الإلكترونية عالميا، أن تحقق أعمالها هذا العام أداء “أفضل قليلًا” عن العام الماضي لكنها تواجه نقصًا في الرقائق المستخدمة في خوادم الذكاء الاصطناعي.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة ليو يونغ واي، أمس الأحد: “قمنا بعمل جيد العام الماضي رغم تعرضنا لعملية شطب كبير في الربع الأول”، وفقًا لما نشره موقع العربية.

في إشارة إلى شطب في القيمة الدفترية تتعلق بحصتها البالغة 34% في شركة شارب كورب اليابانية لصناعة الإلكترونيات.

وأضاف ليو للصحافيين على هامش الحفل السنوي لموظفي الشركة في تايبه: “فيما يتعلق بتوقعات العام الحالي، أعتقد أنها قد تكون أفضل قليلًا من العام الماضي”.

وذكرت فوكسكون في نوفمبر الماضي إن توقعاتها لعام 2024 “محافظة ومحايدة نسبيًا”.

وقال ليو إن الطلب على خوادم الذكاء الاصطناعي سيكون جيدًا “بالطبع”، لكن عدم اليقين الاقتصادي عالميًا في ظل المشكلات الجيوسياسية القائمة سيؤثر على الطلب على المنتجات الاستهلاكية.

وأوضح ليو أن قطاعًا واحدًا في السوق سيحقق أداءًا جيدًا، ولكن قطاعات أخرى كثيرة ستواجه صعوبات.

وتوقعت شركة أبل يوم الخميس انخفاضًا في مبيعات آيفون، فيما بلغت إيراداتها الإجمالية المستهدفة نحو 6 مليارات دولار، أي أقل من توقعات وول ستريت، نتيجة تضرر أعمالها في الصين.

وعززت النتائج مخاوف بعض المحللين من أن المنتج المميز للشركة يفقد قوته في السوق الآسيوية الرئيسية حيث يشتري المستهلكون هواتف قابلة للطي وهواتف أخرى من هواوي، مدعومة بشريحة صينية الصنع.

وقال ليو إن الطاقة الإنتاجية لرقائق الخوادم محدودة حتى مع الطلب القوي، موضحًا أنه فيما يتعلق بمواكبة الطلب، ربما تكون هناك حاجة إلى مصانع جديدة.

ومن المقرر أن تعلن فوكسكون، المعروفة رسميا باسم هون هاي للصناعات الدقيقة، أرباح الربع الرابع الشهر المقبل، كما ستُحدث توقعاتها لهذا العام. ومن المتوقع أن تنشر الشركة بيانات مبيعات شهر يناير، اليوم الاثنين.

وتراجعت أسهم فوكسكون 2.4% منذ بداية العام، مقارنة بالمكاسب التي حققها القطاع بنحو 0.7%.

اترك رد

Your email address will not be published.