أخبار

تطوير أداة لاكتشاف حقيقة عمر مستخدم وسائل التواصل باستخدام الذكاء الاصطناعى

AI بالعربي – متابعات 

أصبح من الممكن للذكاء الاصطناعي الجديد معرفة ما إذا كان مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي دون السن القانونية، حيث انشأت شركة بريطانية ناشئة للتكنولوجيا أداة لاكتشاف ما إذا كان الطفل أقل من 13 عامًا وصغير جدًا لاستخدام تطبيقات مثل انستجرام وتيك توك.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، يمكن لنظام Yoti تقدير العمر، وأن يخبر عن مدى عمر المستخدمين بين 6-18 بهامش خطأ يبلغ 1.5 عام.

يعمل البرنامج من خلال مقارنة ميزات وجه المستخدم كما تم التقاطها عبر كاميرا الجهاز بملايين الصور الأخرى لمستخدمي تطبيق معرف Yoti الرقمي من الأعمار المعروفة.

لطالما كافحت شركات وسائل التواصل الاجتماعى مثل فيس بوك فى كيفية التعامل مع التحقق من الحد الأدنى للسن دون طلبات للحصول على تفاصيل جواز السفر، وهو ما يعتبره الكثيرون تدخلا.

قال روبن توبز، الرئيس التنفيذي لشركة Yoti، “إن التهديدات التي يواجهها الأطفال عبر الإنترنت للأسف تستمر فى النمو، لذلك أنا فخور بتقديم تقدير العمر لـ Yoti لمن تقل أعمارهم عن 13 عامًا”.

ستساعد هذه التكنولوجيا الشركات والمنظمين على حماية أفضل للأطفال مع الحفاظ على الخصوصية، ويمكن للشركات التي تستخدم البرنامج تحديد عتبة عمرية للذكاء الاصطناعي لمقارنة كل مستخدم به.

كما يمكن استخدام النظام لمعرفة ما إذا كان الأطفال يستوفون الحد القانوني البالغ 13 للانضمام إلى تطبيقات مثل فيس بوك أو تويتر.

close


اشترك ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
اليوم السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى