تقارير

“جامعتا المؤسّس وأكسفورد” تنظّمان برنامجاً للتبادل الطلابي في الذكاء الاصطناعي واكتشاف الأدوية

متابعات – AI بالعربي

يعتزم مركز جامعة الملك عبدالعزيز وجامعة أكسفورد للذكاء الاصطناعي في العلاجات الدقيقة تنظيم برنامج التبادل الطلابي في “الذكاء الاصطناعي واكتشافات الأدوية” في الفترة ما بين ٨ الى ١٨ نوفمبر ٢٠٢١.

وتهدف جامعة الملك عبدالعزيز، في ظل التسارع المستمر والتطور البحثي المرتبط بتقنيات الذكاء الاصطناعي، إلى تحويل تلك التقنيات إلى أدوات وتطبيقات قابلة للاستخدام الطبي؛ لمحاولة فهم نشوء الأمراض وعلاجها.

وتسعى الجامعة الى تعزيز قدرات طلابها وإثراء المهارات المعرفية والبحثية لفهم تقنيات الذكاء الاصطناعي وبرامج المحاكاة الحاسوبية وكيفية استخدامها في تحليل البيانات الضخمة والتوصل إلى استنتاجات علمية دقيقة خلال فترات قياسية، إضافة إلى تصميم الأدوية واستكشاف أهداف علاجية جديدة.

ويقدم هذا البرنامج نخبة من كبار علماء وباحثي جامعة أكسفورد، وجامعة الملك عبدالعزيز، وخبراء الذكاء الاصطناعي المنتمين لكبريات الشركات.

ويعد البرنامج ضمن سلسلة من البرامج التدريبية الأكاديمية والبحثية التي تقدمها جامعة الملك عبدالعزيز مع شركاء وجهات أكاديمية عالمية، مثل جامعة أكسفورد وجامعة ستانفورد، حيث تعد جامعة الملك عبدالعزيز رائدة في مجال التدريب والتبادل الطلابي مع شركاء عالميين.

close


اشترك ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
سبق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى