مقالات

أكاديمية سدايا

أ.د. فهد بن ناصر العبود

استشعاراً من الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)، للدور المتعاظم للبيانات يوماً بعد آخر، من النواحي العلمية والعملية والاقتصادية. فقد قامت (سدايا) بإطلاق وإنشاء أكاديمية علمية على أسس عصرية وحديثة، تعنى بالتدريب والتأهيل وتطوير البرامج، وتبني المبادرات وإقامة المعسكرات التدريبية، وبناء وتمكين القدرات الوطنية من الجنسين في مجالات البيانات والذكاء الاصطناعي، لكي تؤهلهم وتمكنهم من إدارة دفة البيانات والتعامل معها بكل كفاءة واقتدار، ليسهموا في بناء اقتصاد وطني يكون مرتكزه البيانات والمعلومات والذكاء الاصطناعي.

لا تستهدف سدايا من هذه الأكاديمية القطاع الحكومي فحسب، بل تستهدف القطاع الخاص أيضاً، من خلال برامج عديدة وواعدة، وسوف يكون ذلك بالتعاون مع جهات محلية وعالمية متخصصة ورائدة في هذا المجال، ليكون المخرج النهائي لهذه الأكاديمية نوعي ومتميز بمشيئة الله.

من أهداف هذه الأكاديمية، تأهيل وتمكين القدرات الوطنية في مجالات البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، من خلال بناء شراكات عالمية وجامعات محلية ودولية، وسوف تقوم الأكاديمية بطرح برامج متنوعة ومتعددة في هذا المجال، تستهدف من خلالها تطوير المهارات المستقبلية النوعية التي يحتاجها سوق العمل في المملكة العربية السعودية.

كما أن هذه الأكاديمية، سوف تعمل على تعزيز التعاون محلياً وإقليمياً ودولياً، وذلك لتحقيق مزيد من الانفتاح على الخبرات العالمية وتوطين التقنية ونقل المعرفة في هذا المجال الحيوي المهم، وسد الاحتياج المحلي من خلال التعليم والتدريب المكثف.

أتوقع لهذه الأكاديمية مستقبلاً مشرقاً ونجاحاً باهراً في مجال عملها، نظراً للحاجة الملحة والشديدة لبناء وتمكين القدرات الوطنية، في تخصص علمي وعملي دقيق نحن أحوج ما نكون إليه في عصر المعلومات واقتصاد المعرفة.

وفق الله الأكاديمية والقائمين عليها لتحقيق أهدافها المرسومة، لكي تسهم بدورها في تحقيق التنمية المعلوماتية والمعرفية، ومستهدفات اقتصاد المعرفة في رؤية المملكة 2030م.

أكاديمية سدايا تعلن فتح التسجيل لعدد (320 متدرب ومتدربة) في معسكر علوم البيانات - أي وظيفة

close


اشترك ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
جريدة الرياض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى