الذكاء الاصطناعي يقود الأسهم العالمية لأفضل أداء فصلي

11

AI بالعربي – متابعات

سجلت أسواق الأسهم العالمية أفضل أداء ربع سنوي في خمس سنوات بدعم من آمال الهبوط الناعم للاقتصاد الأميركي وطفرة الذكاء الاصطناعي.

وأشارت صحيفة “فاينانشيال تايمز” في تقرير حديث لها إلى ارتفاع مؤشر “مورجان ستانلي” للأسهم العالمية بنسبة 7.7% العام الجاري، وهي الأعلى منذ 2019 جراء تفوق أداء الأسهم على السندات بهامش أكبر من أي ربع سنوي منذ 2020، حتى مع تقليص المتداولين رهاناتهم بشأن توقعات الخفض السريع لأسعار الفائدة. وساهم مؤشر “إس أند بي 500” في هذا الارتفاع حيث أغلق عند مستوى قياسي خلال الربع.

وعززت طفرة الذكاء الاصطناعي مكاسب الأسواق، إذ ارتفعت القيمة السوقية لسهم “إنفيديا” بأكثر من تريليون دولار خلال الثلاثة أشهر الأولى من العام، ما يعادل خُمس إجمالي مكاسب أسواق الأسهم العالمية خلال تلك الفترة.

وفي الولايات المتحدة، عززت علامات قوة النمو المحلي الأسهم على الرغم من الارتفاع المفاجيء في التضخم خلال يناير وفبراير، ما دفع المستثمرين لتقليص توقعاتهم إزاء خفض أسعار الفائدة ست مرات العام الجاري.

وتتسق رهانات الأسواق حاليًا مع توقعات بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي بخفض الفائدة ثلاث مرات بمقدار 0.25% في كل مرة على حدا.

وأوضح التقرير أن ما بدى في أول الأمر صعوداً تقوده أسهم التكنولوجيا في “وول ستريت”، فقد انتشر على نطاق واسع خلال الربع، إذ بدأت الأسهم في أوروبا واليابان في التفوق على الولايات المتحدة، إذ تفوق كل من مؤشر “فوتسي 100″ البريطاني، و”داكس” الألماني، و”كاك” الفرنسي، و”آي بيكس 35″ الأسباني، على مؤشر “إس أند بي 500” خلال مارس.

وجاءت اليابان في مقدمة الأسواق الرئيسية الأخرى، مع تنامي الثقة في الاقتصاد وارتفاع أسعار الرقائق المحلية المرتبطة بالأسهم، ما قاد ارتفاع مؤشر “توبكس” بنسبة 16.2% خلال 2024، ليقترب بذلك من أعلى مستويات سجلها عام 1989.

اترك رد

Your email address will not be published.