“روبوجايد” كلب لإرشاد المكفوفين ومساعدة ذوي الهمم باستخدام الذكاء الاصطناعي

30

AI بالعربي – متابعات

نجح خبراء من جامعة جلاسكو في تطوير “روبوجايد RoboGuide”، وهو كلب آلي يعمل بـ” الذكاء الاصطناعي” ويمكن أن يحل محل الكلاب التي تستخدم لإرشاد المكفوفين.

ويؤكد المطورون أن “روبوجايد” يمكن أن يساعد المكفوفين وضعاف البصر على التحرك بحرية أكبر حول المتاحف ومراكز التسوق والمستشفيات والأماكن العامة الأخرى، ما يعطيهم المزيد من الاستقلالية في حياتهم اليومية.

ويعتمد الروبوت الجديد على سلسلة من أجهزة الاستشعار لرسم خريطة محيطية وتقييمها بدقة. وتسمح البرامج التي طورها الفريق له بمعرفة الطرق المثلى بين المواقع وتفسير بيانات المستشعر في الوقت الفعلي لمساعدته على تجنب الاصطدام بالعقبات المتحركة أثناء توجيه الإنسان، ويمكن للروبوت أيضًا فهم الكلام، مما يمنحه القدرة على تقديم استجابات لفظية.

وحسب رئيس الباحثين، أولاولو بوبولا، فإن أحد أهم الأشياء التي يتميز بها “روبوجايد” عن الروبوتات الأخرى، هي إمكانية التحرك بدقة في الأماكن الداخلية.

من جانبه، قال عميد الدراسات العليا في كلية جيمس وات للهندسة، محمد عمران: إن المشروع الذي يهدف لمساعدة المعاقين بصريًا، يتميز بالريادة والشمولية.

وأشار إلى أن المشروع تم من خلال التعاون مع شركاء الجامعة للصناعات التكنولوجية والجمعيات الخيرية، حيث قدم صندوق مركز فورث فالي الحسي “FVSC” والمعهد الوطني الملكي للمكفوفين “RNIB” في اسكتلندا دعمهما لتطوير “روبوجايد”، وتمت تجربته واختباره لأول مرة على متطوعين من كلا المنظمتين في متحف هانتيري في جلاسكو في ديسمبر.

أثناء التجربة، ساعد الروبوت المتطوعين في العثور على طريقهم، وقدم لهم إرشادات منطوقة تفاعلية داخل ستة أماكن مختلفة.

وحسب صحيفة ديلي ميل، فقد تم عرض “روبوجايد” في مركز “مازمدار شو” للأبحاث المتقدمة بجامعة جلاسكو أمس الخميس، حيث أوضح المطورون أن النموذج الأولي للروبوت يستخدم عددًا من التقنيات المتطورة، وقالوا إنهم يهدفون إلى توفير نسخة متكاملة منه في السنوات القادمة.

اترك رد

Your email address will not be published.