نظارة “أبل فيجن برو”.. ثورة خيالية في عالم التكنولوجيا الذكية

15

AI بالعربي – خاص

أثارت نظارات “أبل فيجن برو”، لشركة التكنولوجيا الأميركية “أبل”، تفاعلًا واسعًا بين المستخدمين، الذين عبروا عن إعجابهم الشديد بالمنتج عبر منصات السوشيال ميديا، ووصفوه بأنه ثورة جديدة في عالم التكنولوجيا. وتمزج هذه النظارة الذكية المزودة بسماعات بين الواقع والعالم الافتراضي، وتمتلك إمكانيات مُذهلة تساهم في تطوير مفاهيم تكنولوجيا الواقع المعزز، وتساعد في تنفيذ الأعمال بدقة واحترافية عالية خاصة للعاملين في مجال صناعة المحتوى الرقمي ومصممي البرامج. لكن ظهرت العديد من الدعوات التي تطالب الشركة بطرح إصدار منخفض التكلفة من نظارتها الجديدة من أجل إتاحة المنتج لمعظم الفئات، ويصبح سهل الحصول عليه والاستمتاع بميزاته المُذهلة.

استخدامات متعددة
تمكن النظارات الذكية الجديدة المستخدمين من الدخول إلى التطبيقات المختلفة، ومشاهدة الأفلام التفاعلية وثلاثية الأبعاد وكأن المشاهد يعيش داخل الأحداث بصورة ممتعة، وغيرها من البرامج عن طريق ربطها بالأجهزة الأخرى، وتسمح لهم أن يروا ويسمعوا ويتفاعلوا مع المحتوى الافتراضي، كما لو أنهم يشاهدونه في الواقع. ويتم التحكم في الجهاز باستخدام الأيدي والنظر بجانب الصوت عن طريق النقر بالأصابع للاختيار والانتقال بين التطبيقات؛ إذ تمكن المستخدمين من التعامل عبر النظارات وليس الشاشات التي تعمل باللمس. هذا، بجانب أنه عندما يكون مرتديها ثابتًا، يمكن تحويل الجهاز إلى VR. ويعد هذا المنتج الجديد مثاليًا لممارسة الألعاب أو مشاهدة المباريات المفضلة، أو إجراء محادثات مع الصور الرمزية عبر الإنترنت.

تساعد كذلك، نظارات “أبل فيجن برو”، مصممي البرامج وصناع المحتوى الرقمي في تنفيذ أعمالهم بسهولة واحترافية؛ إذ تتيح نقل البيانات من شاشة الماك بمجرد النظر والتحكم فيها بسرعة ودقة عالية. إذ إن النظارة تعرض التطبيقات المتاحة بنفس طريقة عرض الصفحة الرئيسية للحاسوب، ويتم تحديد التطبيق من خلال النظر إليه، ويتم تشغيله بإيماءة إصبع. واستعرض أحد مستخدمي منصة “X”، طريقة استخدام النظارة الذكية، وأظهر كيف يمكن أن تساعد كل من يستخدمها في إنجاز أعماله، وكذلك في عمليات الترفيه ومتابعة الأفلام والبرامج. ويمكن للمستخدم من خلال الضغط لفترة طويلة على الزر الدوار، والموجود على الجانب الأيمن من نظارة الواقع الافتراضي، إظهار نوافذ الشاشات الافتراضية أمام عينيه والاختيار كما يشاء. ويمكن من خلال استخدام النظارة أيضًا التقاط الصور وتسجيل مقاطع الفيديو.

توزيع البرامج
من أبرز مميزات المنتج الجديد الذي أصدرته عملاقة التكنولوجيا الأميركية شركة “أبل”، هو إمكانية توزيع البرامج في أماكن مختلفة، والنظارة تكون قادرة على تحديد أماكنها؛ إذ يمكن تعيين أجزاء محددة لإنجاز الأعمال، وأخرى للترفيه ومشاهدة البرامج والأفلام المفضلة والتحكم في كل ذلك بارتداء النظارة والتنقل فيما بينها بحركات بسيطة. كما تمتلك النظارة مساحة تخزين ضخمة، وهي معتمة نظرًا لوجود شاشة فائقة الوضوح أمام كل عين، ولا يمكن الرؤية من خلالها، ولكن الكاميرات المدمجة في الكاميرا تجعل النطاق المحيط بالمستخدم مرئيًا بالنسبة له، وتظهر الصور بجودة فائقة؛ لكن عندما يقوم المستخدم بتحريك رأسه إلى الخلف والأمام بسرعة، يظهر تشوش وضبابية في الصور.

ثورة في وسائل التواصل
كان قد أعلن رئيس شركة “آبل”، تيم كوك، عن بداية عصر جديد مع إطلاق نظارة الواقع الافتراضي المعزز “آبل فيجن برو” خلال فعاليات مؤتمر مطوري “آبل” الذي عقد في أواخر العام الماضي 2023. وأضاف كوك، أنهم يتوقعون أن يكون منتجهم الجديد بمنزلة منتج ثوري سيعمل على تغيير طريقة تواصل الأشخاص وتعاونهم فيما بينهم.

اترك رد

Your email address will not be published.