انطلاق أعمال “منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي”

17

AI بالعربي – متابعات 

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، بدأت اليوم، أعمال منتدى الباحة للذكاء الاصطناعي، الذي تنظمه الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” بالتعاون مع جامعة الباحة في مقرها، بحضور معالي مدير مركز المعلومات الوطني في (سدايا) الدكتور عصام بن عبدالله الوقيت، ومعالي رئيس جامعة الباحة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين، وعدد من المتخصصين والباحثين في تقنيات الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية من سدايا والجامعة, وفقا لما نشرته واس.

وألقى معالي رئيس جامعة الباحة الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين كلمة في افتتاح المنتدى، أوضح فيها أن الجامعة حققت خطوات واعدة وملموسة في رحلة التحول الرقمي والمتوائمة مع الخطة الإستراتيجية للجامعة (واعد 2020-2025) حيث أسست مركز بيانات بنمط الحوسبة السحابية الخاصة، مشيراً إلى أن هذه البنية التحتية المتينة أسهمت في تبني تطبيقات حديثة لخدمة الأنشطة والأعمال في الجامعة من خلال خدمات رقمية نوعية تخطت 120 خدمة رقمية، وتأسيس الجامعة مكتب البنية المؤسسية لحوكمة التحول الرقمي، حيث حصلت على شهادة اعتماد البنية المؤسسية كأول جامعة سعودية بمستوى النضج الثالث وقياس نضج رقمي للجهة (مستوى التحسين)، وتأسيسها لمكتب البيانات لإدارة وحوكمة البيانات والذي حقق بدوره المستوى الثالث لقياس نضج البيانات الحكومية بنسبة 54% ،كما طورت أكثر من 260 مقرراً إلكترونياً تقدم بنمط التعليم والمدمج، وتحقيق الجامعة جائزة البلاك بورد للتعليم والتعلم بالشرط الأوسط عن فئة التميز في المشاركة المجتمعية (رافد) 2022 و 2023 على التوالي، فيما دشنت الجامعة الخطة الإستراتيجية للأمن السيبراني بواقع 4 خطط تشغيلية و8 مشروعات فضلاً عن تحقيقها مستوى التزام بضوابط الأمن السيبراني بنسبة 71%.

وقال معاليه: “لا يعد الذكاء الاصطناعي مجرد تقدم تقني فحسب، بل إنه نقلية نوعية تمس كل جانب من جوانب الحياة، ويفتح آفاقاً جديدة من الإمكانات”، مشدداً على أهمية اكتشاف المعارف والأفكار ومناقشتها ومشاركتها والتي تعد بمثابة حافز للتعاون متعدد التخصصات.

من جهته، أكد معالي مدير مركز المعلومات الوطني في (سدايا) في كلمته أن (سدايا) قامت بجهود كان لها الأثر الأكبر في تمكين وتسريع التحول الرقمي الحكومي ودفع عجلة البيانات والذكاء الاصطناعي في المملكة قدُماً، حيث تفخر بوصول عدد المستفيدين من المنظومات إلى ملايين المستخدمين، مستعرضاً أن تطبيق “توكلنا” وصل إلى أكثر من 31 مليون مستخدم، و منصة “نبأ” التي تخدم أكثر من 124 جهة مستفيدة في إشعار المستفيدين حول أكثر من 510 خدمات تقدمها،

وتمثل منصة “بروق” نجاحاً كبيراً في مجال الاتصال الحكومي الآمن من خلال تنظيم ما يزيد على 47 ألف اجتماع، مبيناً أنه على صعيد الخدمات السحابية تستضيف السحابة الحكومية “ديم” أكثر من 230 مركز بيانات حكومي أسهم في رفع مستوى الخدمات وتحسين كفاءة الإنفاق الحكومي وغيرها.

وأوضح معاليه أن (سدايا) أتاحت من خلال منصة “استشراف” خدمات متقدمة لتحليل البيانات لأكثر من 110 جهات حكومية، مضيفاً أنه في مجال الذكاء الاصطناعي نظمت (سدايا) القمة العالمية للذكاء الاصطناعي بنسختيها الأولى والثانية، وطورت العديد من الحلول الذكية وحالات الاستخدام في مجالات الطاقة، والنقل والصحة والأمن، كما وضعت سدايا نصب أعينها تطوير القدرات البشرية والمهارات الرقمية من خلال تأسيسها أكاديمية متخصصة، وأطلقت معسكرات تدريبية في مجال علوم.
واشتمل المنتدى على جلستي حوار الأولى بعنوان (أثر الذكاء الاصطناعي التوليدي في مجال التعليم)، والثانية بعنوان (تحديثات المدن الذكية في المملكة)،

بمشاركة عدد من المختصين في الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية من سدايا والجامعة، كما قدم المشرف العام على بناء القدرات في سدايا الدكتور أحمد بن عوض الغامدي عرضاً تقديمياً حول جهود سدايا في بناء القدرات.

ثم أقيم عرض متكامل عن مفهوم المدن الذكية تضمن جهود المملكة في هذا القطاع، تخلله الإعلان عن هاكاثون الباحة للذكاء الاصطناعي وهو تحدي يهدف إلى تطوير حلول ذكية للمدن، وتشجيع الطلاب على الابتكار وتعزيز الوعي التقني، وتطوير مهارات الطلاب والطالبات.

اترك رد

Your email address will not be published.