“سدايا” تطلق أول مؤشر للبيانات بالتعاون مع “التحول الوطني”

18

سوليوود «متابعات»

تُطلق الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” وبرنامج التحول الوطني -الاثنين القادم- أول مؤشر وطني للبيانات “نضيء”، والنسخة المطورة من منصة البيانات المفتوحة، ومنصة حوكمة البيانات في خطوة تعد الأولى من نوعها في المملكة تحقيقًا لمستهدفات برنامج التحول الوطني أحد برامج رؤية السعودية 2030 في تعزيز الشفافية وخلق اقتصاد وطني قائم على البيانات والإسهام في تقييم نضج البيانات في الجهات الحكومية، فضلاً عن تعزيز جهود المملكة في دعم أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة 2030.

ومن المُقرر أن تتم هذه الإطلاقات خلال أعمال المنتدى السعودي للبيانات الذي تنظمه “سدايا” وبرنامج التحول الوطني صباح الإثنين المقبل في فندق JW Marriott -رافال سابقًا- بمدينة الرياض، بحضور عدد من أصحاب المعالي وكبار المسؤولين عن البيانات من الجهات الحكومية وكبرى المؤسسات والشركات المحلية والدولية، حيث يأتي ذلك في ظل تزايد الاهتمام حول العالم بشكل مستمر بالبيانات بوصفها نفط المستقبل.

وتكتسب البيانات المفتوحة أهمية كبيرة على المستوى الدولي حيث تظهر العديد من الشركات والمنتجات نتيجة لاستخدام البيانات سواءً للقطاع الحكومي أو الخاص ولها مكاسبها المالية الضخمة، ففي أوروبا على سبيل المثال قدرت المفوضية الأوروبية من خلال إستراتيجية البيانات المفتوحة التي نشرتها القيمة الاقتصادية للبيانات المفتوحة بنحو 40 مليار يورو سنويًا في كافة دول الاتحاد.

من هذا المنطلق اهتمت سدايا وبرنامج التحول الوطني من خلال المنتدى بتسليط الضوء على أهمية البيانات المفتوحة من خلال إقامة أربع جلسات حوارية يشارك فيها 13 متحدثًا محليًا ودوليًا من نخبة المختصين بالبيانات لمناقشة أحدث التوجهات نحو البيانات المفتوحة وطرق التعامل معها، الأولى بعنوان مقدمة في البيانات المفتوحة، والثانية بعنوان الاستفادة من البيانات المفتوحة في القطاعات الرئيسة في المملكة، والثالثة بعنوان البيانات المفتوحة والتأثير الاجتماعي والمشاركة المجتمعية، والرابعة بعنوان التعاون والشراكات في مجال البيانات المفتوحة.

ويهدف المنتدى إلى نشر الوعي حول مجال البيانات المفتوحة ومدى تأثيرها على قطاعات العمل في المملكة، وزيادة موثوقية الأفراد بالبيانات المفتوحة وتحفيزهم على مشاركة بياناتهم الشخصية مع الجهات المعنية عند الحاجة، فضلاً عن تسليط الضوء على الفرص الواعدة في المملكة الناتجة عن استخدام البيانات المفتوحة في تطوير الحلول والتطبيقات إلى جانب تعزيز مفهوم استخدام البيانات وتسليط الضوء على العديد من الموضوعات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي ودور الابتكار من خلال إطلاق المؤشر الوطني للبيانات.

يذكر أن “سدايا” وبرنامج التحول الوطني قد وقعتا في يناير 2022 مذكرة تفاهم لبحث سبل التعاون بين الطرفين لإطلاق شراكات إستراتيجية جديدة وحلول أعمال ذكية تدعم الأهداف الإستراتيجية لرؤية السعودية 2030 المسندة إلى برنامج التحول الوطني، بالإضافة إلى إشراك “سدايا” في تطوير مبادرات رقمية نوعية تتعلق بالبيانات والذكاء الاصطناعي بما يحقق أهداف برنامج التحول الوطني لتمكين التحول الرقمي في المملكة.

اترك رد

Your email address will not be published.