أخبار

الذكاء الاصطناعي يكشف احتياجات طفلك

AI بالعربي – متابعات

جهاز جديد يعمل بالذكاء الاصطناعي ابتكره مجموعة باحثين ويُعرض الآن في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية العالمي في لاس فيجاس بالولايات المتحدة الأمريكية، وهو مختص بتناول أحدث المنتجات والتقنيات العالمية في صناعة الإلكترونيات الاستهلاكية.

أخذ الجهاز اسم «Qbear»،وهو عبارة عن جهاز دائري مغطى بالسيليكون يحتوي على برنامج يحلل صوت نغمة البكاء، ويحدد من خلاله ما إذا كان الطفل يحتاج للراحة، أو جائعا أو في احتياج لتغييرالحفاض، وخلال 10 ثوان فقط بدقة 95٪، يتعرف الجهاز على الإجابة ويرشدك إليها.

وباستخدام تطبيق خاص بالجهاز يتم تحميله على الهواتف المحمولة يحصل الآباء على إشعارات خاصة ببكاء أطفالهم أو ما يحدثونه من ضوضاء، مع عرض تحديثات مستمرة حول مستوى راحة الرضيع ودرجة حرارة الغرفة.

كذلك يتم الاحتفاظ بالجهاز بثلاث طرق مختلفة أن يوضع على سطح الطاولة، أو يتم تعليقه على الحائط، أو حتى وضعه على حامل سرير الأطفال.

هذه التقنية تعتمد على تطوير بنية التعلم العميق التي تتكون من 18 طبقة لوحدات المعالجة من خلال أكثر من 10000 صف من بيانات البكاء من الأطفال.

فيقوم بتحليل للألم ومؤشرات عدم الراحة لتتبع الحالة الفسيولوجية للطفل في أي وقت، من خلال استخدام الذكاء الاصطناعي.

 

 

إضافة لهذه المميزات الجديدة من نوعها، يتميز الجهاز أيضًا ببرمجة تعزف صوت تلقائي لتهدئة الطفل مع تشغيل ضوء يساعدهم على النوم، ومراقبة رطوبة الغرفة ودرجة الحرارة الداخلية. كذلك صُمم بعناية ليعمل بمجرد اكتشاف أن الطفل الآن في حالة مُتعبة. ويتوافق التطبيق الخاص بالجهاز مع Alexa للاستخدام بسهولة في المنازل الحديثة.

يُذكر أن «Qbear» أحيانًا لا يتعرف على سبب بكاء الطفل في حالة كان صوته لا يتوافق مع أحد الحالات الأربعة التي اكتشفها الذكاء الاصطناعي، لكنها حالات ضعيفة، فهو يتعرف على النسبة الاشهر من الأسباب.

كذلك يستطيع الأباء الاحتفاظ بمؤشر حفاضات الطفل داخل التطبيق مع إدخال عدد مرات التبول اليومية للطفل فيقيس خلالها الجهاز متى قد يحتاج طفلهم إلى التغيير ويفهم طبيعة جسده.

المصدر
المصري اليوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى