تقارير

كيف يمكن لخوارزميات الذكاء الاصطناعي اكتشاف إعتام عدسة العين؟

AI بالعربي – خاص

استخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية له تطبيقات جديدة ومثيرة مثل اكتشاف إعتام عدسة العين التي يمكن أن تساعد في الكشف المبكر والدقيق بطريقة فعالة من حيث التكلفة.

إعتام عدسة العين هو مشكلة رئيسية يواجهها الناس في جميع أنحاء العالم في الواقع، هو السبب الرئيسي للعمى في جميع أنحاء العالم. في الولايات المتحدة الأميركية وحدها، يُصيب الساد حوالي عشرين مليون شخص في الفئة العمرية من 40 وما فوق ومن المتوقع أن يزداد هذا الرقم في السنوات القادمة.

بينما يمكن التعامل مع إعتام عدسة العين باستخدام الجراحة، فإن العقبة الرئيسية تكمن في اكتشاف إعتام عدسة العين. أولاً، الطرق المستخدمة في اكتشاف إعتام عدسة العين ليست عالية الكفاءة. ثانيًا، هناك نقص في الخبراء الطبيين الذين يمكنهم اكتشاف إعتام عدسة العين بشكل صحيح لعدد كبير من السكان.

يتجه الباحثون في جميع أنحاء العالم الآن إلى خوارزميات الذكاء الاصطناعي لاكتشاف إعتام عدسة العين بكفاءة وسرعة ومنع الناس من الإصابة بالعمى. هذا الاستخدام للذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية ليس جديدًا. إنه يساعد بالفعل في عمليات مختلفة مثل اكتشاف الأمراض والعلاجات والعمليات الجراحية وتعافي المرضى. إذن، كيف سيساعد الذكاء الاصطناعي في اكتشاف إعتام عدسة العين؟ هيا نكتشف.

استخدام الذكاء الاصطناعي في اكتشاف المياه البيضاء

حاليًا، يتم الكشف عن الساد باستخدام مجهر المصباح الشقي أو منظار العين. تتطلب هذه العملية مهنيين ذوي خبرة عالية، مما يشكل تحديًا كبيرًا، خاصة في البلدان الفقيرة أو النامية، حيث يوجد نقص في أطباء العيون ذوي الخبرة.

ومع ذلك، يمكن التعامل مع هذه المشكلة بسهولة باستخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي. تم تدريب الخوارزميات على مجموعات البيانات باستخدام المصباح الشقي أو صور قاع ملونة من الفحوصات التي أجريت سابقًا. تقوم الخوارزميات بتحليل الصور لتحديد الأنماط الشائعة مع مرضى الساد. يمكنهم بعد ذلك استخدام هذه المعلومات للكشف الآلي وتصنيف إعتام عدسة العين بسرعة وبدقة. علاوة على ذلك، تستخدم الكاميرات المستخدمة في الكشف عن الساد باستخدام نماذج الذكاء الاصطناعي كاميرات NIR منخفضة التكلفة بدلًا من مناظير العيون المكلفة، مما يُساعد على خفض التكاليف.

على سبيل المثال، جين رانج وآخرون. طورت شبكة عصبية ملتوية عميقة حققت نسبة AUC تبلغ 97.04%، وحساسية 97.26%، وخصوصية 96.92%، لاكتشاف إعتام عدسة العين باستخدام صور قاع العين. وبالمثل، يتم تطوير خوارزميات ذكاء اصطناعي أخرى بواسطة باحثين في جميع أنحاء العالم لاكتشاف إعتام عدسة العين.

الدور المتزايد للذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية مع إعتام عدسة العين

لا يقتصر استخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية لإعتام عدسة العين على الاكتشاف. يُمكن استخدامه أيضًا لتبسيط عمليات جراحة الساد. على سبيل المثال، يُمكن استخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي لزيادة التدريب على المهارات الجراحية لأطباء العيون عديمي الخبرة من خلال تحديد المراحل المختلفة للعمليات الجراحية على الفيديو. يُمكن استخدامها أيضًا لتحسين إجراءات غرفة العمليات هذا ممكن بسبب التنبؤ الدقيق بمدة الجراحة بواسطة نماذج الذكاء الاصطناعي.

يُمكن أن يساعد استخدام الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية لاكتشاف إعتام عدسة العين في حل مشكلة كبيرة لن تعمل خوارزميات الذكاء الاصطناعي على تبسيط اكتشاف إعتام عدسة العين فحسب، بل ستساعد أيضًا في تحسين العلاجات وخفض تكاليفها بشكل كبير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى