وفاة “تانج شياو” مؤسس شركة الذكاء الاصطناعي المنافسة لـ”ChatGPT”

21

AI بالعربي – متابعات

تعد الوفاة المفاجئة لتانغ شياو، الشخصية الرئيسية وراء تكنولوجيا التعرف على الوجه في الصين والمؤسس المشارك لمجموعة SenseTime، أحدث تحدٍ يواجه عملاق الذكاء الاصطناعي الخاضع للعقوبات الأميركية، حيث خسرت أسهمه 11% في هونغ كونغ يوم أمس الإثنين.

وانخفضت أسهم شركة SenseTime، التي كانت ذات يوم نموذجًا لقدرات الصين في مجال الذكاء الاصطناعي بفضل المؤهلات البحثية القوية لتانغ، الأستاذ في جامعة هونغ كونغ الصينية، إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق منذ طرحها العام الأولي في 31 ديسمبر 2021. يتم تداول السهم حاليًا بخُمس قيمة الاكتتاب العام.

أحد التحديات المباشرة التي أعقبت وفاة تانغ، الذي توفي يوم الجمعة بسبب مرض لم يكشف عنه عن عمر يناهز 55 عامًا، هو هيكل التصويت في الشركة، حيث كان تانغ هو المساهم المسيطر عليها مع قوة التصويت المهيمنة من خلال أسهمه من الفئة أ، وفقًا لما ذكرته صحيفة “SCMP”، واطلعت عليه “العربية Business”.

وفي ملف مقدم إلى بورصة هونغ كونغ، أعلنت شركة SenseTime أن حقوق التصويت المرجحة المرتبطة بأسهم تانغ من الفئة “أ” والبالغة 6.9 مليار سهم قد توقفت. وأضافت أنه من المتوقع أن يتم تحويلها على أساس فردي إلى أسهم من الفئة ب، التي تتمتع بقوة تصويت أقل، وستظل مغلقة حتى نهاية ديسمبر 2024.

وقالت SenseTime في الإيداع الذي صدر قبل افتتاح السوق يوم الاثنين: “من غير المتوقع أن يكون لوفاة البروفيسور تانغ تأثير سلبي جوهري على الإدارة اليومية والأنشطة التجارية العادية للشركة”.

وانخفضت أسهم SenseTime بما يصل إلى 18% خلال تعاملات الإثنين قبل أن تغلق التداولات على انخفاض بنسبة 11.11% عند سعر منخفض قياسي بلغ 1.12 دولار هونغ كونغ (14 سنتًا أميركيًا). ويمثل هذا التطور ضربة أخرى للشركة المتعثرة، التي كانت تعتبر ذات يوم واحدة من “تنانين الذكاء الاصطناعي الأربعة الصغيرة” في الصين، وسط انخفاض الأرباح وظروف السوق الصعبة.

وفي الشهر الماضي، تعرضت الشركة لانتقادات بسبب تقرير البيع على المكشوف، الذي اتهمها بممارسات محاسبية وتجارية مشكوك فيها. وقالت شركة SenseTime إن التقرير لا أساس له من الصحة ويحتوي على “استنتاجات وتفسيرات مضللة”. وانخفضت أسهم الشركة بنسبة 50% تقريبًا منذ بداية العام حتى الآن.

وأعربت شركة SenseTime يوم الأحد عن التزامها بمواصلة مهمة تانغ وإرثها، مشددة على أهمية الالتزام بتطلعات الشركة وأهدافها الأصلية.

اترك رد

Your email address will not be published.