كشف النقاب عن منصة للترويج للذكاء الاصطناعي “الآمن”!

12

AI بالعربي – متابعات 

أطلق صنّاع رئيسيون في مجال الذكاء الاصطناعي يوم الأربعاء مجموعة مخصصة لـ “التنمية الآمنة والمسؤولة” في هذا المجال.

ومن بين الأعضاء المؤسسين لمنتدى Frontier Model Forum، أنثروبيك وجوجل ومايكروسوفت وOpenAI.

ويهدف المنتدى إلى تعزيز وتطوير معيار لتقييم سلامة الذكاء الاصطناعي، مع مساعدة الحكومات والشركات وصنّاع السياسات والجمهور على فهم مخاطر التكنولوجيا وحدودها وإمكانياتها، وفقا لبيان نشرته شركة مايكروسوفت يوم الأربعاء.

ويسعى المنتدى أيضا إلى تطوير أفضل الممارسات لمعالجة “أكبر تحديات المجتمع”، بما في ذلك “التخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه، والكشف المبكر عن السرطان والوقاية منه، ومكافحة التهديدات الإلكترونية”.

ويمكن لأي شخص الانضمام إلى المنتدى طالما أنه يشارك في تطوير “النماذج الحدودية” التي تهدف إلى تحقيق اختراقات في تكنولوجيا التعلم الآلي، وملتزم بسلامة مشاريعهم. ويخطط المنتدى لتشكيل مجموعات عمل وشراكات مع الحكومات والمنظمات غير الحكومية والأكاديميين.

وقال رئيس مايكروسوفت براد سميث، في بيان: “تتحمل الشركات التي تصنع تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي مسؤولية ضمان أنها آمنة ومأمونة وباقية تحت السيطرة البشرية”.

ودعا قادة الفكر في مجال الذكاء الاصطناعي بشكل متزايد إلى تنظيم ذي مغزى في صناعة يخشى البعض أنها قد تقضي على الحضارة، مشيرين إلى مخاطر التطور الجامح الذي لم يعد بإمكان البشر السيطرة عليه. ووقع الرؤساء التنفيذيون لجميع المشاركين في المنتدى، باستثناء مايكروسوفت، بيانا في مايو يحث الحكومات والهيئات العالمية على جعل “التخفيف من خطر الانقراض من جراء الذكاء الاصطناعي” أولوية على نفس مستوى منع الحرب النووية.

وحذر الرئيس التنفيذي لأنثروبيك، داريو أمودي، مجلس الشيوخ الأمريكي يوم الثلاثاء من أن الذكاء الاصطناعي أقرب كثيرا إلى تجاوز الذكاء البشري مما يعتقده معظم الناس، وأصر على أنهم يمررون لوائح صارمة لمنع سيناريوهات الكابوس مثل استخدام الذكاء الاصطناعي لإنتاج أسلحة بيولوجية.

ورددت كلماته كلمات الرئيس التنفيذي لشركة OpenAI، سام ألتمان، الذي أدلى بشهادته أمام الكونغرس الأمريكي في وقت سابق من هذا العام، محذرا من أن الذكاء الاصطناعي يمكن أن يسير “بشكل خاطئ تماما”.

المصدر: RT

اترك رد

Your email address will not be published.