أخبار

“سدايا”: تخريج أولى دفعات “علوم البيانات” وتأهل 20 فريقا لـ”آرتاثون الذكاء الاصطناعي”

AI بالعربي – متابعات 

احتفلت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا”، أمس، بتخريج أولى دفعات معسكر علوم البيانات الحضوري والافتراضي الذي أطلق في تموز (يوليو) الماضي، ممثلة في 35 خريجا وخريجة، في إطار تحقيق الهدف الأساسي لمبادرة
“أكاديمية سدايا” بتخريج أكثر من 900 متخصص من شباب وشابات الوطن في علوم البيانات والذكاء الاصطناعي خلال العام الجاري.
وجرت مراسم الاحتفال بحضور المهندس عبدالله السواحة وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، والدكتور عبدالله الغامدي رئيس “سدايا”، وعدد من كبار المسؤولين وسفراء الدول الصديقة.
كما شهدت المناسبة إعلان تأهيل 20 فريقا لمرحلة المعسكر التدريبي للمسابقة العالمية “آرتاثون الذكاء الاصطناعي” في نسختها الثانية، التي تتضمن عديدا من ورش العمل والجلسات التدريبية الرامية إلى رفع مهاراتهم وإتاحة فرص لهم لإنجاز النسخ النهائية من أعمالهم الفنية، لاختيار أفضل 20 عملا فنيا، يترشح منها ثلاثة أعمال للفوز بجوائز نقدية تصل قيمتها إلى 500 ألف ريال.
وتأتي المسابقة العالمية “آرتاثون الذكاء الاصطناعي” إحدى المبادرات الإضافية الأساسية للقمة العالمية للذكاء الاصطناعي، التي تشهد تجمع المهتمين بالموسيقى والفن التفاعلي، والرسم، وفن المجسمات، مع خبراء البيانات والذكاء الاصطناعي، للتنافس وابتكار أفضل الأعمال الفنية وفق المسارات المحددة في المسابقة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي، حيث حظيت هذه النسخة باهتمام كبير ومشاركة عالمية، حيث بلغ عدد المتقدمين 8400 فنان ومبرمج يمثلون 69 دولة، وقد اختير 500 مرشح يمثلون 164 فريقا.
وأكد الغامدي أن تطوير الكفاءات الوطنية في مجال البيانات والذكاء الاصطناعي يعد إحدى الأولويات المتصدرة التي تعمل عليها “سدايا” وتحظى بدعم وتوجيه من الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” حرصا منه على دعم هذا القطاع الحيوي بالكفاءات المتميزة التي من شأنها دعم مسيرة التنمية الوطنية والإسهام في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

close


اشترك ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
الاقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى