تجربة مثيرة في ChatGPT قد تغضب مستخدميه من النساء

25

AI بالعربي – متابعات

تلقت تقنيات الذكاء الاصطناعي قبولًا واستحسانًا لدى الكثيرين، إلا أن هناك تجربة مثيرة اُتهم فيها برنامج الذكاء الاصطناعي ChatGPT قد تغضب النساء، بعد أن بات منحازاً ضدهن.

فقد وُجِه لـChatGPT تهمة الانحياز جنسيًا إلى الرجال أكثر من النساء، بعد أن طُلب منه إنشاء صور لأشخاص يعملون في وظائف عالية المستوى.

وفي تجربة جديدة، نشرتها صحيفة “ديلي ميل”، طُلب من البرنامج إنشاء صور لأشخاص يعملون في وظائف عالية المستوى، لتأتي استجابته مزعجة للنساء، بعد أن صمم البرنامج 99 صورة لرجال من أصل 100 اختبار. ولكن في المقابل، عندما طلب منه ذلك لسكرتيرة، اختار امرأة مرة واحدة فقط.

ووجدت الدراسة التي أجراها موقع التمويل الشخصي “Finder” أنه اختار أيضًا شخصًا أبيض في كل مرة، على الرغم من عدم تحديد العرق.

وحذر قادة الأعمال من أن نماذج الذكاء الاصطناعي “مليئة بالتحيز” ودعوا إلى وضع حواجز حماية أكثر صرامة لضمان أنها لا تعكس تحيزات المجتمع، بحسب ما أشارت إليه الصحيفة البريطانية.

يشار إلى أن شركة OpenAI، المالكة لـChatGPT، ليست أول شركة تقنية عملاقة تتعرض لانتقادات بسبب النتائج التي يبدو أنها تدعم الصور النمطية القديمة.

اترك رد

Your email address will not be published.