انتشار صور فاضحة لـ”تايلور سويفت” يثير القلق بشأن الذكاء الاصطناعي

40

AI بالعربي – متابعات

أثارت الصور الإباحية المزيفة للفنانة الأميركية “تايلور سويفت”، والتي تم تصنيعها بواسطة الذكاء الاصطناعي، جدلًا واسعًا خلال الساعات الماضية، ما دفع البيت الأبيض للتعليق على القضية، معربًا عن قلقه من انتشار الصور الإباحية المزيفة.

وبدأت القصة عندما انتشرت للفنانة الأميركية تايلور سويفت، صور إباحية مزيفة بالذكاء الاصطناعي انتشارًا واسعًا جدًا، حيث شوهدت الصور ملايين المرات على مواقع التواصل الاجتماعي، ولاقت ردود فعل كثيرة دارت أغلبها حول ضرورة التحقيق في هذه الواقعة والبحث عن المتهم ومحاسبته.

الصور الإباحية المنتشرة للفنانة الأميركية، دفعت الجهات الرسمية في الولايات المتحدة للتحرك، كما تدخلت إدارة مواقع التواصل الاجتماعي لحذف الصور، ما أثار قلق الجميع من مستقبل الذكاء الاصطناعي وما يمكن أن يصنعه.

صور تايلور سويفت تثير المخاوف من الذكاء الاصطناعي

صور تايلور سويفت بالذكاء الاصطناعي، أثارت القلق من ظهور أدوات توليد الصور الذكية التي تعتمد على الذكاء الاصطناعي، والتي تستطيع إنتاج صور واقعية للمشاهير والمناظر الطبيعية، وهو ما أثار مخاوف بشأن استغلالها في إنتاج محتوى إباحي دون موافقة الأشخاص المعنيين.

ولفتت التقارير التي صدرت عقب واقعة الصور الإباحية للفنانة الأميركية، إلى أنه بينما تفرض الأدوات الرئيسية لإنشاء الصور قيودًا على توليد المحتوى الفاضح، فإن بعض المستخدمين قد وجدوا طرقًا بديلة للتحايل على هذه القيود، بالإضافة إلى ذلك، تم تطوير أدوات متخصصة لتوليد الصور الفاضحة والإباحية.

مواقع التواصل الاجتماعي تحذف الصور الإباحية لـ”تايلور سويفت”

عقب انتشار الصور الإباحية للفنانة الأميركية تايلور سويفت، تسابقت مواقع التواصل الاجتماعي، بما في ذلك X”تويتر سابقًا”، لإزالة الصور المزيفة من منصاتها.

وأعلنت منصة التواصل الاجتماعي “X” أنها تبذل جهدًا كبيرًا لإزالة جميع الصور المتعلقة بالفنانة الأميركية والتي تم التعرف عليها، وأكد الموقع أنه يحظر بشكل صارم نشر الصور الإباحية، وأنه يتبع سياسة صارمة ضد هذا النوع من المحتوى، حيث يتم مراقبة الوضع بعناية للتأكد من التعامل الفوري مع أي انتهاكات أخرى وإزالة المحتوى، ويتعهد بالحفاظ على بيئة آمنة ومحترمة لجميع المستخدمين، حيث شوهدت إحدى التغريدات التي تحتوي على المحتوى الفاضح أكثر من 45 مليون مرة قبل أن يتم حذفها، وكانت شركة ميتا، المالكة لفيسبوك، تسعى أيضًا لحظر الصور التي تنتهك سياساتها، حسب قولها.

من جانبهم، عبّر معجبو المغنية الأميركية عن سعادتهم باتخاذ منصة “X” هذه الخطوة وإخفاء الصور على المنصة، وكتب أحد مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي: “على الأقل لقد فعلوا شيئًا ما”.

فيما كتب آخر: “لمجرد أن تايلور اختارت هذه المهنة، لا يعني أنها لا يحق لها التمتع بالخصوصية والاحترام. وكلما أسرع الناس في فهم ذلك، كان ذلك أفضل”.

البيت الأبيض يعرب عن قلقه من انتشار صور تايلور سويفت الإباحية

أعرب البيت الأبيض الأميركي، عن قلقه الشديد بشأن انتشار صور إباحية مزيفة للمغنية تايلور سويفت على الإنترنت، ووصف هذه الصور المنتشرة بأنها مقلقة للغاية.

وفي مؤتمر صحفي، أكدت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كارين جان بيير، أن شركات التواصل الاجتماعي لها دور حاسم في تنفيذ قواعدها لمنع تداول هذه المعلومات المضللة.

وأوضحت: هذا الأمر يثير القلق بشكل كبير، ولذا سنبذل كل ما في وسعنا للتعامل مع هذه القضية، مشيرة إلى أن الكونجرس يجب أن يتخذ خطوات تشريعية بشأن هذه القضية.

اترك رد

Your email address will not be published.