فرقة “البيتلز” تعود بأغنية جديدة بواسطة الذكاء الاصطناعي

16

AI بالعربي – متابعات

طرحت فرقة البيتلز البريطانية، أغنية جديدة بعنوان Now and Then، الخميس، كان قد سجّلها جون لينون (1940 – 1980)، حيث جرى الاستعانة بتقنية الذكاء الاصطناعي، لتجمع تلك الأغنية أعضاء الفرقة مُجددًا، بعد أكثر من 53 عامًا على انفصالهم.

الأغنية الجديدة، هي آخر عمل لفرقة بيتلز، كتبها وغناها جون لينون، بصورة أولية، في سبعينيات القرن الماضي، داخل شقته في نيويورك. ثم طوّرها وعمل عليها بول مكارتني وجورج هاريسون ورينغو ستار، بعد حصولهم عليها من قبل أرملته عام 1994، وأكملها أخيرًا بول ورينغو بعد أكثر من 4 عقود.

وقال بول مكارتني، في مقطع فيديو له، إنً تلك الأغنية ظلت حبيسة الأدراج، طوال هذه السنوات، كون التقنيات المتاحة حينها غير قادرة على استخراج صوت جون لينون بنوعية جيدة.

وشهد مشروع الأغنية الجديدة، بارقة أمل على يد المخرج بيتر جاكسون، قبل نحو عامين، من خلال مسلسل وثائقي بعنوان “ذي بيتلز: غيت باك”، حيث استخرج صوت جون لينون، من أحد الأشرطة فاصلاً إياه عن موسيقى البيانو بتقنية الذكاء الاصطناعي.

وأُضيفت إلى النسخة الأولية الأساسية، موسيقى جورج هاريسون (1943 – 2001) بواسطة جيتار كهربائي وصوتي عام 1995، ليُنْجَز المشروع في صورته النهائية العام الماضي، في أحد استوديوهات لوس أنجلوس، من خلال مزج إيقاعات كل من رينغو ستار على الدرامز، وبول مكارتني على البيانو، مع أداء مكارتني وستار.

وكانت فرقة البيتلز، قد أعلنت انفصال أعضائها الـ4، في أبريل عام 1970، حيث أصدرت الفرقة خلال السنوات الـ10 قبل الانفصال، 14 ألبوماً تصدرت المبيعات، وبيعت أكثر من مليار نسخة من أسطواناتها.

اترك رد

Your email address will not be published.