ابتكار أداة ذكية جديدة تقوم بترجمة ودبلجة الفيديو إلى لغات عديدة.. ليس من بينها العربية

179

AI بالعربي – متابعات

يشهد العالم خلال الوقت الحالي، تسارع هائل في مجال الذكاء الاصطناعي، حيث يتم اكتشاف تطبيقات وأدوات جديدة تهدف إلى تسهيل الحياة وتوفير الوقت والجهد على البشر بشكل يومي، ومن بين هذه التقنيات المبتكرة هي خدمة “EzDubs ai”، التي تعد ثورة في مجال الترجمة والدبلجة لمقاطع الفيديو.

وتتيح هذه الأداة المدعومة بالذكاء الاصطناعي للمستخدمين ترجمة ودبلجة الفيديوهات بمختلف اللغات في غضون ثوانٍ فقط، وتعمل بشكل مباشر على منصات مثل “X”، و”يوتيوب”، و” واتس آب”.

وتعد أداة “EzDubs ai” هي خدمة مجانية عبر الإنترنت تستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي وتتيح ترجمة ودبلجة أي فيديو أقل من 10 دقائق. بفضل هذه الخدمة، يمكن الآن تحويل الفيديوهات إلى اللغة المفضلة بكل سهولة وسرعة، ولكن ليس من بينها اللغة العربية.

وللبدء في استخدام “EzDubs ai”، تحتاج فقط إلى زيارة الموقع وإدخال رابط الفيديو الذي ترغب في ترجمته، ثم تحديد لغة الفيديو الأصلية “المصدر” واللغة المستهدفة. بعد ذلك، قم بالنقر على زر “إرسال”، وبعد دقائق بسيطة سيصلك الفيديو الجديد بالدبلجة المختارة.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن تثبيت أداة “EzDubs” على متصفح “Google Chrome” كملحق “Extensions”، أو عن طريق أي متصفح آخر يعتمد على “Chromium” مثل “Brave” لتحويل مقاطع الفيديو مباشرة من صفحة “YouTube”.

وهناك بعض القيود التي يجب مراعاتها، مثل الحد الزمني البالغ 10 دقائق لكل فيديو. ولكن “EzDubs” يعمل على تحسين هذا الحد. بالرغم من هذه القيود، تظل “EzDubs ai” أداة قوية ومفيدة لترجمة ودبلجة مقاطع الفيديو بسرعة وكفاءة.

وتقدم “EzDubs ai” ميزات رائعة بجانب دبلجة وترجمة الفيديوهات، مثل القدرة على ترجمة الفيديوهات المباشرة من اليوتيوب عن طريق امتداد المتصفح، ويمتاز ذلك بسهولة الاستخدام والواجهة البديهية، ما يجعله أداة مثالية للأشخاص الذين لا يمتلكون معرفة تقنية كبيرة.

وبالرغم من أن “EzDubs ai” يعمل بشكل ممتاز مع الفيديوهات القصيرة التي تقل مدتها عن 10 دقائق، فإن الفريق المطور للموقع يعمل حاليًا على تحسين الخدمة لتتمكن من التعامل مع مقاطع فيديو أطول.

كما أن الخدمة تدعم مجموعة متنوعة من اللغات، ما يجعلها أداة قوية للأشخاص الذين يشاهدون الفيديوهات من مختلف أنحاء العالم.

اترك رد

Your email address will not be published.