خوارزميات ذكاء اصطناعي لتشخيص نوبات القلب

36

AI بالعربي – متابعات

ابتكر فريق من الباحثين بجامعة بيتسبرج الأمريكية منظومة جديدة للذكاء الاصطناعي يمكنها استخدام قراءات صور رسم القلب (التخطيط الكهربائي للقلب) من أجل تشخيص النوبات القلبية بشكل أكثر دقة وسرعة. ويقول صلاح الزيتي الباحث بكلية التمريض وطب الطوارئ والمتخصص في أمراض القلب في كلية طب جامعة بيتسبرج “عندما يتوجه المريض إلى المستشفى وهو يشعر بآلام في الصدر، فإن أول سؤال نطرحه هو ما إذا كان هذا المريض يشكو من نوبة قلبية». وأوضح أن عملية قراءة رسم القلب واستكمال الفحوصات الطبية اللازمة لتشخيص الحالة المرضية تستغرق حوالي 24 ساعة”.

وأضاف في تصريحات أوردها الموقع الالكتروني “ميديكال إكسبريس” المتخصص في الأبحاث الطبية “إن نموذج الذكاء الاصطناعي الجديد يواجه هذه التحديات المهمة عن طريق تحسين إمكانية تقييم المخاطر، بحيث يحصل المريض على الرعاية الصحية التي يحتاجها دون تأخير”. ومن خلال قراءة ذبذبات رسم القلب، يستطيع الأطباء عادة تشخيص نوعية النوبة القلبية التي يشكو منها المريض، غير أن منظومة الذكاء الاصطناعي الجديدة يمكنها رصد التفاصيل الدقيقة لرسم القلب التي يصعب على الأطباء في بعض الأحيان رصدها في تشخيص سبب أوجاع الصدر التي يعاني منها المرضى.

وبحسب دورية “نيتشر” العلمية التي أوردت الدراسة الجديدة الخاصة بمنظومة الذكاء الاصطناعي، عمد الفريق البحثي إلى مقارنة النموذج الحوسبي الجديد بثلاثة معايير رئيسة لتشخيص النوبات القلبية، وهي القراءة الإكلينيكية لصور المخططات الكهربائية للقلب، ومعادلات خوارزمية متخصصة في قراءة صور رسم القلب، فضلا عن بيانات تشخيصية مثل التاريخ المرضي وسن المريض.

اترك رد

Your email address will not be published.