تقارير

“الذكاء الاصطناعي” يغزو القطاع الزراعي.. حقول ذكية

AI بالعربي – متابعات 

ابتكر فريق من الباحثين بجامعة “بنسلفانيا” الأمريكية تقنية تصوير جديدة لتحسين الرؤية لدى الروبوتات التي تعمل في المجالات الزراعية .

وتقول الباحثة داين شوي، المتخصصة في مجال الأنشطة الحيوية بكلية العلوم الزراعية بالجامعة إن المنظومة الجديدة تعتمد على إطلاق ومضات ضوئية متعددة خلال الثانية الواحدة بواسطة مصابيح تعمل بتقنية الباعث الثنائي للضوء (ليد)،.

 وأكدت شوي، أن هذه التقنية يمكنها أن تتغلب على كثير من العقبات التي تؤثر على وضوح الرؤية مثل التشويش الضوئي أو اهتزاز الرؤية الناجم عن الحركة وغيرها.

ونقل الموقع الإلكتروني “تيك إكسبلور” المتخصص في التكنولوجيا عن شوي، قولها إن “هذه المنظومة وغيرها سوف يتم الاعتماد عليها في المستقبل لتوجيه الآلات ذاتية الحركة التي تستخدم لأداء الأنشطة الزراعية المختلفة مثل جني المحاصيل وتشذيب الأشجار والتقاط ثمار عيش الغراب على سبيل المثال”.

وذكر الباحث أوميد ميربود، عضو فريق الدراسة أن المنظومة الجديدة تعمل بواسطة دائرة كهربائية لتخزين واطلاق الطاقة ووحدة تحكم إلكترونية لضبط الاعدادات أثناء التصوير للحصول على أفضل جودة ممكنة.

وأضاف أن “أنظمة الذكاء الاصطناعي يمكنها أن تستفيد من الصور الغنية بالمعلومات، وبالتالي من المهم بالنسبة للروبوتات التقاط صور بجودة عالية”.

وقال “نحن بحاجة إلى صور يمكنها التغلب على مختلف ظروف الإضاءة الخارجية، حتى تستطيع أنظمة الذكاء الاصطناعي مثلا تحديد الثمرة الناضجة أثناء عملية القطف سواء تحت أشعة الشمس أو في الظل”.

وتم تجربة المنظومة الجديدة في حديقة لأشجار التفاح على مدار ثلاثة أيام في صيف العام الماضي. وتميزت الصور التي تم التقاطها للأشجار المثمرة بجودة ودرجة ألوان شديدة الوضوح.

الروبوتات وعيش الغراب

طور فريق من الباحثين بكلية العلوم الزراعية في بنسلفانيا منظومة روبوتية لجمع وتنظيف فطر عيش الغراب الذي يتم زراعته بالولاية المتحدة.

وقال الموقع الإلكتروني “تيك إكسبلور” المتخصص في العلوم والتكنولوجيا، إن المنظومة الجديدة مجهزة لتعمل من خلال وحدة للرؤية الإلكترونية من أجل تعزيز قدرتها على التقاط فطر عيش الغراب، الذي يتم زراعته على أرفف داخل الصوب الزراعية أو أماكن مخصصة لهذا الغرض.

وتقول وزارة الزراعة الأمريكية إن 91% من هذه الكمية تم جمعها باليد لضمان جودة المحصول، وأن تكاليف العمالة تمثل ما بين 15 و30% من إجمالي تكلفة الإنتاج.

وتتكون المنظومة الجديدة من ذراع متحركة منحنية، يمكن تثبيتها في 4 أوضاع مختلفة حسب ارتفاع ووضع الأرفف التي يزرع عليها عيش الغراب.

close


اشترك ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

المصدر
العين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى