فكّر في التحول إلى مهنة في مجال الذكاء الاصطناعي

10

AOIBHINN MC BRIDE

في حين أنه لا يمكن إنكار تأثير الذكاء الاصطناعي على سوق العمل، فإن الرواية التي تدور حول استبدال البشر بالكمبيوتر تبدو سابقة لأوانها إلى حد ما.

ومع ذلك، هذا لا يعني أن المتخصصين في التكنولوجيا الذين لا يعملون في مجال الذكاء الاصطناعي يجب أن يجلسوا وينتظروا ليروا كيف تتطور الأمور.

وفقًا لإحصائيات Statista، من المتوقع أن ينمو سوق الذكاء الاصطناعي ليصل إلى أكثر من 1.8 تريليون دولار عالميًا بحلول عام 2030. وعند النظر إلى بعض الرواتب التي تتطلبها وظائف الذكاء الاصطناعي، نجد بحسب تقرير Workforce Insights من Indeed أن امتلاك مهارات الذكاء الاصطناعي يمكن أن يزيد من إمكانياتك في الكسب إلى مبلغ 174.727 دولارًا، أي بفارق 47% عن الذين لا يمتلكون هذه المهارات. وبالمثل، يُقال إن وظائف الهندسة الموجهة في الولايات المتحدة تدفع أكثر من 300 ألف جنيه إسترليني.

ومن استخدام روبوت الدردشة لمساعدتك في تخطيط عرض تقديمي إلى استخدام الذكاء الاصطناعي لقراءة وتفسير مجموعات كبيرة من البيانات، هناك العديد من الطرق التي يمكن للعمال من خلالها استخدام الذكاء الاصطناعي لجعل أنفسهم أكثر كفاءة عن طريق تسريع المهام البسيطة، وبالتالي زيادة الإنتاجية.

تطرح إيلين ألكينز، الرئيس التنفيذي لشركة TeKnowledge، وجهة نظر مهمة حول تأثيرات الذكاء الاصطناعي على التوظيف، خاصة في مجال التكنولوجيا، مؤكدة ضرورة فهم هذه التأثيرات بدقة. فهي ترى أن الذكاء الاصطناعي لا يقتصر على أتمتة المهام فحسب، بل يُعدّ محفزًا لتطوير الوظائف القائمة وخلق أدوار جديدة تتطلب مهارات متخصصة.

“هذا التحول التكنولوجي يؤكد أهمية القدرة على التكيف واكتساب مهارات جديدة، حيث يعزز الذكاء الاصطناعي القدرات البشرية بدلاً من أن يحل محلها”.

ومع ذلك، إذا كنت ترغب في تأمين مستقبلك المهني بشكل أكبر، فإن التحول إلى وظيفة تركز بشكل كامل على تطوير الذكاء الاصطناعي، هو خيار قابل للتنفيذ.

البداية

إذًا، كيف يمكن لأولئك الذين لديهم خلفية في التكنولوجيا الاستفادة من اندفاع الذكاء الاصطناعي والتحول إلى عاملين في هذا المجال؟

لدى ألكينز النصيحة العملية التالية: “بالنسبة لأي شخص يرغب في متابعة مهنة في مجال الذكاء الاصطناعي، فإن الخلفية التعليمية القوية في مجالات مثل: الرياضيات، والإحصائيات، وعلوم الكمبيوتر أمر ضروري. كما أن الإتقان في لغات البرمجة وفهم مفاهيم الذكاء الاصطناعي الأساسية، مثل تعلم الآلة والشبكات العصبية، أمران أساسيان”.

ومع ذلك، تدعو أيضًا إلى أن المهارات التقنية ليست سوى جزء من المعادلة، وأن الكفاءة في المهارات الشخصية ستجعلك مميزًا عن المنافسة. تقول: “إن الإبداع والقدرة على حل المشكلات هما بنفس أهمية المهارات التقنية، حيث يتطلب الذكاء الاصطناعي غالبًا تفكيرًا مبتكرًا لتطوير حلول فعالة”.

يتماشى هذا مع البيانات التي أصدرها المنتدى الاقتصادي العالمي كجزء من تقريره “مستقبل الوظائف”، الذي يبرز أن المهارات مثل: التفكير النقدي، والمرونة، والقدرة على التكيف والرشاقة، هي أمور بالغة الأهمية للعاملين في المستقبل.

تؤكد ألكينز أن الأدوار التي تركز على تحليل البيانات وتطوير البرمجيات في عالم التكنولوجيا المترابط توفر مهارات تحليلية وبرمجية حيوية يمكن تطبيقها مباشرة في مجال الذكاء الاصطناعي.

“من المهم التأكيد أن هذه المهارات قابلة للتعلم، وأن الانتقال إلى مجالات متخصصة مثل الأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي متاح لأولئك الذين يمتلكون قاعدة في التكنولوجيا”.

المصدر: Maddyness

اترك رد

Your email address will not be published.